منوعات

شجرة نادرة غيرت حياتهم ..سكان قرية يبيعون شجرة نادرة بأكثر من مليون دولار

نادراً ما يحالف الحظ بعض الأشخاص بين الحين والأخر, لكن في قصتنا هذه التي جرت في قرية فيتنامية الأمر مختلف تماماً.

حيث تغيرت حياة سكان جميع من في القرية من الفقر المدقع إلى الثراء بطرفة عين.

تمكن قرويون في مقاطعة “باك نينة” شمال فيتنام من الحصول على ثروة ضخمة جراء بيعهم لشجرة نادرة كانوا يمتلكونها بشكل جماعي.

بعد أن عمد رجل أعمال ثري إلى شراء تلك الشجرة بهدف الحصول على خشبها النفيس والمرغوب بشكل كبير لتصنيع الأثاث الفاخر.

الصورة تعبيرية

وذكرت صحيفة “ثانه نين” أنه تم بيع شجرة “سوا” المملوكة بشكل جماعي لقرويين في مقاطعة “باك نينه” شمال فيتنام، مقابل مبلغ 24.5 مليار دونغ ما يعادل 1.1 مليون دولار أميركي.

وتم اقتلاع الشجرة النادرة في فيتنام بعد أن دفع رجل أعمال 1.1 مليون دولار في مزاد مقابل الحصول على خشبها، وفقاً لما ذكرته وسائل إعلام رسمية أمس.

والجدير بالذكر أن فيتنام تحظر بيع خشب شجر “سوا” أو خشب «دالبرجيا تونكيننسيس» بصورة تجارية، إلا أن المزادات الخاصة لا يزال مسموحاً بها.

واللافت في الأمر, أن الأثاث المصنوع من خشب شجر “سوا” يلقى رواجاً كبيراً لدى بعض أصحاب الذوق الرفيع .

حيث ازداد الطلب عليه في السنوات الأخيرة, في ظل بحث الأثرياء الجدد عن الأثاث المصنوع من الخشب الثمين والنادر.

وأدرجت شجرة “سوا” ضمن الأنواع المهددة بالانقراض في فيتنام، وهي مدرجة في “القائمة الدولية الحمراء” أيضاً.

الشرق الأوسط

اقرأ أيضاً: بيع صقر نادر في مزاد علني بمبلغ ضخم

شهد مزاد دولى لمزارع إنتاج الصقور، بيع صقر سعودي نادر بمبلغ قياسي، إذ تم بيعه بـ 270 ألف ريال سعودي، ما يعادل 72 ألف دولار.

حيث تمت الصفقة الضخمة في ثاني ليالي المزاد المباشر الذى ينظمه نادى الصقور السعودى فى مقره بملهم شمال مدينة الرياض.

ليكون بذلك أغلى صقر إنتاج سعودي، وفقا لوكالة سبوتنيك الروسية.

ويعد هذا الصقر الأغلى على مستوى مزارع الشرق الأوسط، وواجه الصقر القادم من مزرعة العرادي السعودية للصقور منافسة قوية.

ويبلغ طوله 17 إنشًا ونصف إنش، وعرضه 17 إنشًا إلا ربع، ووزنه 1105 جرامات.

وانتقلت ملكية الصقر إلى الصقار السعودي متعب منير العيافي بمبلغ 270 ألف ريال، الذي كشف أنه سيطلق عليه اسم “رغوان”.

ويستهدف من خلاله خوض شوط مسابقة المزاين المخصص لصقور الإنتاج المحلي، والذي يمنح صاحب أجمل صقر جائزة قدرها 300 ألف ريال، والمركز الثاني 200 ألف ريال، والثالث 100 ألف ريال.

 اقرأ أيضاً: خضروات عملاقة تباع بمزادات بملايين الدولارات

 

في المملكة المتحدة هناك مزارع لديه هوس في انتاج الخضروات العملاقة، هو “بيتر جلازبروك”.

وعلى مر السنين، استطاع أن يحقق العديد من الأرقام القياسية العالمية لأطول جذر شمندر وفجلة بيضاء وأثقل بصلة وبطاطا وجزر وقرنبيط.

وهناك مسابقة سنوية للخضروات العملاقة تقام خلال معرض زهور هاروغيت الخريفي على أرض معارض يوركشاير في المملكة المتحدة.

وبيتر ليس هو الوحيد الذي لديه شغف بزراعة الخضروات العملاقة.

كمأة وزنها 1.5 كجم اكتشفت في إيطاليا وبيعت في مزاد بمبلغ 330 ألف دولار!

لا تظنوا أن الخضار العملاقة غير مجدية ففي عام 2007، تم بيع كمأة عملاقة بمبلغ 330 ألف دولار في مزاد أقيم في وقت واحد في مدن ماكاو ولندن وفلورنسا.

وقد قام طاهٍ إيطالي بتقديم الفطر العملاق على طبق فضي تحمله عارضة أزياء صينية في فندق جراند ليزبوا في ماكاو.

“بيتر جلازبروك” ينقل ملفوفة عملاقة حازت على جائزة وتزن 37 كجم.

البصلة العملاقة والتي تزن 8.15 كجم بيعت مقابل 1,500 يورو.

“جو أثيرتون” من “مانسفيلد” مع حبة طماطم عملاقة وزنها 2 كجم فازت بالجائزة الأولى.

رافع أثقال يحمل نخاع كوسا عملاقة تزن 54 كجم من إنتاج بيتر جلازبروك.

“إيان نيل” من نيوبورت في “كارديف” مع كوسة عملاقة.

طفل يرتاح على قرعة عملاقة في معرض زهور هاروغيت الخريفي.

مدير معرض زهور هاروغيت الخريفي يعرض ملفوفة ضخمة في الذكرى المئوية للمعرض.

قرعة وزنها 178 كجم أنتجها كين ريانوم الفائز في مسابقة أكبر قرعة.

“برنارد لافري” مع محاصيله العملاقة عام 1995.

خيارة “غيركين” بطول 106 سم من انتاج كلير بيرس.

انطونيو مارتون مع طماطم وزنها 450 جرام وقطرها 38 سم.

حقق جون بيرسون رقماً قياسياً عالمياً من خلال زراعة كراث وزنه 9.2 كجم من مدينة دورهام في المملكة المتحدة.

رغم أنها ليست من الخضروات: فطر ضخم يزرع في الصين.

مرة أخرى، ليست من الخضار: صائد كمأة سعودي مع كمأة 750 غرام بيضاء عملاقة – ثروة حقيقية.

بيتر جلازبروك مع كوسة عملاقة, جو غروير يحمل رأسه على خيارة كبيرة, وهناك الكثير من المهووسين بإنتاج الخضروات العملاقة, والتي يجنون منها ثروات ضخمة.

وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *