رياضة

قطر تمنح 150 مليون جنيه إسترليني لديفيد بيكهام

قالت صحيفة “صن” البريطانية إن اللاعب ديفيد بيكهام سيصبح “وجه” مونديال قطر المقبل مقابل 150 مليون جنيه إسترليني، ما يعادل 200 مليون دولار.

وأوضحت الصحيفة أن قائد منتخب إنجلترا السابق البالغ من العمر 46 عاما، وقع صفقة بقيمة 15 مليون جنيه إسترليني سنويا، ما يعادل 20 مليون دولار، على مدى العقد ليصبح سفيرا للبلاد، ومن المنتظر أن يعلن عن العقد الشهر المقبل.

وبحسب الصحيفة، فقد سافر بيكهام إلى الدوحة في وقت سابق من هذا الشهر، وقام بجولة لمدة أسبوع في الملاعب القطرية والتقى كبار الشخصيات في البلاد.

وقالت “صن” إن بيكهام تشاور مع زوجته، فيكتوريا، ونقلت عن مصدر قوله إن “ديفيد يؤمن بالتزام قطر بالتقدم وأن كأس العالم، وهو الأول الذي يقام في العالم العربي، يمكن أن يحدث تغييرا إيجابيا كبيرا”.

وأضاف مصدر الصحيفة “يؤمن بيكهام بقوة كرة القدم لتجاوز الخلافات، كما أنه لمس التقدم في القضايا المهمة”.

ولم يصدر حتى الآن أي تأكيد لما أوردته الصحيفة سواء من السلطات القطرية أو من النجم الإنكليزي.

وتستضيف قطر المونديال الأوّل في الشرق الأوسط بين 21 نوفمبر و18 ديسمبر 2022.

وتم تدشين 5 ملاعب حتى الآن “فيما اكتملت جاهزية استاد البيت السادس وسيتم تدشينه بحفل افتتاح كأس العرب” ويبقى انتهاء العمل بملعبي راس بوعبود ولوسيل الذي يستضيف نهائي المونديال بسعة 85 ألف متفرج.

وكانت قطر عرضة لانتقادات من منظمات غير حكومية عدة، على خلفية تعاملها مع العمال الأجانب الآتين من قارتي أفريقيا وآسيا للعمل في بناء مرافق وملاعب المونديال.

وتؤكد السلطات في العاصمة الدوحة أنها بذلت جهوداً جبارة، وأكثر من أي دولة في المنطقة، بهدف تحسين ظروف العمل للعمال الأجانب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *